• Narrow screen resolution
  • Wide screen resolution
  • Wide screen resolution
  • Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • default color
  • red color
  • yellow color
  • orange color
فلنشمر عن ساعد الجد عملا بوصية حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم، PDF Print Email
Written by Administrator   
Friday, 04 July 2014 19:11

سيدنا رسُولُ اللهِ صَلى اللهُ عليهِ وسلَّم حضّنا على المبادرةِ إلى الخَيراتِ وعلى قَضاءِ حوائجِ بَعضِنَاِ وعلى الازدِيَادِ منَ الخيرِات والحسنات فقَد رَوَى مُسْلِمٌ في صَحِيحِهِ عَنْ أَبي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قالَ قالَ رَسُولُ اللهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّمَ: "مَنْ نَفَّسَ عَنْ مُؤْمِنٍ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ الدُّنْيا نَفَّسَ اللهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ يَوْمِ القِيامَة ومَنْ يَسَّرَ عَلى مُعْسِرٍ يَسَّرَ اللهُ عَلَيْهِ في الدُّنْيا والآخِرَةِ ومَنْ سَتَرَ مُسْلِمًا سَتَرَهُ اللهُ في الدُّنْيا والآخِرَةِ واللهُ في عَوْنِ العَبْدِ ما كانَ العَبْدُ في عَوْنِ أَخِيهِ ومَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللهُ بِهِ طَرِيقًا إِلى الجَنَّةِ وما اجْتَمَعَ قَوْمٌ في بَيْتٍ مِنْ بُيُوتِ اللهِ يَتْلُونَ كِتابَ اللهِ ويَتَدارَسُونَهُ بَيْنَهُمْ إِلاَّ نَزَلَتْ عَلَيْهِمُ السَّكِينَةُ وغَشِيَتْهُمُ الرَّحْمَةُ وحَفَّتْهُمُ الْمَلائِكَةُ وذَكَرَهُمُ اللهُ فِيمَنْ عِنْدَهُ ومَنْ بَطَّأَ بِهِ عَمَلُهُ لَمْ يُسْرِعْ بِهِ نَسَبُهُ".

أليس الحَريُّ بنَا أنْ نُنَفسَ كُرباتِ المَكرُوبين وأن نُيَسِّرَ على المُعسِرين وأن نَقضِي حَوائِجَ المُحتاجَينَ ونَمدَّ يدَ المعونَةِ والنجدةِ للمَنكُوبينَ من إخوانِنَا المُسلمِينَ؟!

أليسَ فينَا المنكوبُ والمحرومُ والمسكينُ والمُعدَمُ واليتيمُ؟!

أليس فينا الغنيُّ والمُوسرُ ومن يستطيعُ سدَّ ضَرورَاتِ المُحتَاجينَ.

وسؤالُك عن أخيكَ البَائسِ قد يُزيلُ عنه شيئا من همومهِ وأحزَانهِ.

وأين نحن إخواني من تعلم ونشر علم أهل السنة والجماعة!

فلنشمر عن ساعد الجد عملا بوصية حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم،