• Narrow screen resolution
  • Wide screen resolution
  • Wide screen resolution
  • Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • default color
  • red color
  • yellow color
  • orange color
Welcome to Riad Nachef Islamic Affairs Site
AL-^AQIDAH at-TAHAWIYYAH Print Email
Written by Revised Translation and Commentary by Riad Nachef   
Wednesday, 18 November 2009 21:35

AL-^AQIDAH at-TAHAWIYYAH

Revised Translation and Commentary

By Riad Nachef

Ramadan 29, 1426 AH

 The great scholar, Hujjat-ul-lslam, Abu Ja^far al-Warraq at-Tahawi (239-321AH) [1], may Allah have mercy on him, while he was in Egypt said:  

This is an elucidation of the beliefs of ahl-as-Sunnah wa al-Jama^ah, according to the school of the jurists of this religion, Abu Hanifah an-Nu^man ibn Thabit al-Kufi, Abu Yusuf Ya^qub ibn Ibrahim al-Ansari and Abu ^Abdillah Muhammad ibn al-Hasan ash-Shaybani, may Allah accept the deeds of all of them, and what they believe regarding the fundamentals of the religion and their faith in the Lord of all the Worlds.

Last Updated on Tuesday, 23 October 2012 16:44
Read more...
 
THE OBLIGATION OF FASTING RAMADAN Print Email
Written by Translated by Riad Nachef   
Tuesday, 12 January 2010 10:08

THE OBLIGATION OF FASTING RAMADAN

Fasting the month of Ramadan is an obligation and a great worship.  It is among the best acts of obedience and among the greatest deeds, and in Fasting there is great reward.  Imam al-Bukhariyy related the Qudsiyy hadith that the Prophet said Allah said:

كُلُّ حَسَنَةٍ بِعَشْرِ أَمْثَالِهَا إلى سَبْعِمِائةٍ ضِعْفٍ إلا الصّيامَ

فإنَّه لى و أنا أِجْزِى بِه

which means:  <<The reward of every good deed is multiplied from ten up to seven-hundred times--except that of the Fasting--which is usually done in sincerity and will be multiplied by as many times as Allah wills.>>  One of the doors of Paradise, named ar-Rayyan, is specified for those Muslims who used to fast in this world.  On the Day of Judgment it will be opened, and those who used to fast in obedience to Allah will be called to enter through that door.  Then ar-Rayyan will be closed, and no others will enter through it.

The month of Ramadan is the ninth month of the lunar year.  It is the best month of the year, as the night of al‑Qadr in Ramadan is the best night of the year.  Fasting became an obligation on the Muslims in the second year after the emigration.  Prophet Muhammed fasted Ramadan for nine years after which he died.

Last Updated on Wednesday, 24 June 2015 03:44
Read more...
 
أحكام زكاة الفطرة وفضيلتها Print Email
Written by Administrator   
Tuesday, 12 January 2010 11:38

أحكام زكاة الفطرة وفضيلتها

 

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى ءاله وأصحابه أجمعين.

   يقول الله تعالى في القرءان الكريم:

 (إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلفُقَرآءِ والمَسَاكِينِ وَالعَامِلِينَ عِلِيهَا وَالمُؤَلَّفَةِ قُلٌوبُهُم وَفِي الرِقَابِ وَالغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللهِ وَابنِِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللهِ وَاللهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ) سورة التوبة / 60.

 اعلموا اخوة الإيمان أَن من جملة الفرائض المتعلقة بشهر رمضان المبارك زكاة الفطر. ويقال عن هذه الزكاة زكاة الفطر لأنها تجب بالفطر أي بدخول يوم عيد الفطر، ويقال لها زكاة الفطرة، أي الخِلقَة، يعني زكاة البدن، لأنها تُزَكِّي النَّفس أي تُطَهّرها وتُنَمي عملها.

Last Updated on Wednesday, 08 September 2010 00:47
Read more...
 
رمضان موسم الطاعات وليس موسم التوسع في المستلذات Print Email
Written by Administrator   
Tuesday, 12 January 2010 11:57

رمضان موسم الطاعات

وليس موسم التوسع في المستلذات

 

 الحَمْدَ لِلَّهِ ربِ العالمين والصلاةُ والسلامُ على سيدنا محمد قائد الغر المحجلين، وعلى ءاله وأصحابه الطيبين الطاهرين ومن تبعهم بإحسانٍ إلى يومِ الدين وسلم تسليمًا، وبعد:

مرت الأيام وانقضت الشهور وعاد إلينا الوافد الحبيب بأيامه الجميلة، ولياليه المؤنسة، حاملاً معه السكينة والطمأنينة والفرح والأنس.

إخوة الإيمان قد أظلنا شهر الخيرات والمبرات الذي كنا ننتظره بشوق وشغف، إنه شهر الصيام. رمضان موعد مع طاعة الله ومناسبة للتزود لما فيه رضا الله.
رمضان شهر المواساة شهر الإطعام شهر قرءاة القرءان شهر العبادة والإعتكاف في المساجد، رمضان شهر صفاء الروح.

Last Updated on Thursday, 02 September 2010 17:33
Read more...
 
وأُنزِلَ القُرءانُ لأربَعٍ وعِشرينَ خَلَت مِن رمضَان"رواه أحمد Print Email
Written by Administrator   
Thursday, 02 September 2010 17:24

وأُنزِلَ القُرءانُ لأربَعٍ وعِشرينَ خَلَت مِن رمضَان"رواه أحمد

الحمد لله وصلى الله وسلم على سيدنا محمد

عن واثلةَ بنِ الأسقَع رضي الله عنه صاحبِ رسولِ الله عن النبيّ صلى الله عليه وسلم أنه قال:"أُنزِلَت صُحفُ إبراهيمَ أوّلَ لَيلَةٍ مِن رمضَانَ وأُنزِلَتِ التّوراةُ لِسِتٍّ مَضَينَ مِن رمَضانَ وأُنزِلَ الإنجيلُ لثَلاثَ عَشْرَةَ خَلَت مِن رمَضانَ وأُنزِلَ الزّبُورُ لثَمانَ عَشْرَةَ خَلَت مِن رمَضانَ وأُنزِلَ القُرءانُ لأربَعٍ وعِشرينَ خَلَت مِن رمضَان"رواه أحمد والطبراني والبيهقي.

وهَذا الحديثُ الصّحيحُ الإسناد يؤخَذُ مِنهُ تَفسِيرُ قولِه تعالى:إنّا أَنزَلناهُ في لَيلةِ القَدْر"فلَيسَ مِنَ المحتَّم أن تكونَ لَيلةُ القَدرِ ليلةَ سَبعٍ وعِشرينَ أو تِسعٍ وعِشرين إنما الغَالِبُ أن تُصادِفَ كذلكَ،فنزَل القُرءانُ وهوَ ءاخِرُ الكتُب السّماوية على ءاخِر الأنبياءِ محمّدٍ عليه الصلاة والسلام دفعَةً واحدةً منَ اللّوح المحفوظِ إلى السّماءِ الدّنيا إلى بيتِ العِزّة ثم في غَدِ تِلكِ اللّيلةِ نزَلَ سيّدنا جبريلُ على الرسولِ بخمسِ ءاياتٍ منْ سُورةِ العَلَق وكانَ ذلكَ أوّلَ نبُوّته ثم بعدَ ذلكَ أُنزِلَ نجُومًا أي متفَرّقًا على الرسولِ صلى الله عليه وسلم على حسَبِ الأسباب والحوادِث.ومن هنا شُهِرَ عندَ النّاس تَسميةُ ليلةِ السّبْع والعشرين ليلة القَدْر لكن لا يجوزُ أن يُعتقَد أنها منحَصرة فيها.

Read more...
 
<< Start < Prev 1 2 3 Next > End >>

Page 1 of 3

Polls

What would you like to see more on our site?
 

Who's Online

We have 12 guests online